محمد الباوندي


المدرب (محمد إدريس الباوندي): بكالوريوس تخدير وعناية فائقة، دبلوم عالي إدارة أعمال، وطالب ماجستير ــــــــــــــــــــــــــــــــــ “الباوندي” مدون وناشط مدني ليبي، ومترجم مستقل، مؤسس نادي المترجمين الليبيين، ومترجم سابق للسفارة البريطانية بطرابلس، عضو مؤسس بشبكة المدونين الليبيين. عمل “الباوندي” كخبير في كتابة السيرة الذاتية، وكاستشاري تطوير القوى العاملة. خبرة في الاستشارات السياسية، العلاقات العامة، العمل اللوجستي، إنشاء المحتوى، السوشيال ميديا، البحوث، والاستشارات. تعاون محلي ودولي ـــــــــــــــــــــ مدرب معتمد من أكاديمية دويتشه فيلله الألمانية (DW)، عمل مع عدة جهات دولية، منها برنامج الأمم المتحدة الإنمائي (undp)، ومنظمة براغما (PRAGMA)، ونقابة المحامين الأمريكية (ABA)، تطوع للتدريب مع اتحاد الطلبة في عدة جامعات وكليات مختلفة، وتعاون مع مجموعة من الجهات المحلية منها، مركز تطوير، منظمة امازونات ليبيا، منظمة ممكن، منظمة (Y-PEER)، بالإضافة إلى مراكز تدريبية خاصة في أكثر من 10 مدن ليبية. “للباوندي” قناة على موقع اليوتيوب يقدم من خلالها برنامج “عقدة” المعني ببناء القدرات في مجال التوظيف ككتابة السير الذاتية ورسالة الحافز ومقابلات العمل، وهو نشط أيضًا على صفحته على موقع فيسبوك، يقدم من خلالها نصائحه وخلاصة خبرته في عدة مجالات كالترجمة وكتابة السير الذاتية والتوظيف عمومًا. لم يتوقف نشاط “الباوندي” في جائحة كورونا، فقدم عدة دورات تدريبية على الإنترنت حول استخدام البريد الإلكتروني ومواضيع علمية وثقافية أخرى. طموح ومثابرة ــــــــــــــــــــ استطاع الباوندي من استخدام الترجمة أبعد من كونها مهنة تعود عليه بدخل مادي، إلى أداء ونشاط مهم لثتقيف نفسه، في أمور خارج أهتماماته كليًا، على سبيل المثال، محتوى الرياضات القتالية ومحتوى ورش العمل السياسية و القانونية و الاقتصادية، كلها مواضيع فتحت أمامه مفاهيم وأفكار جديدة، أي أنه كان يحصل على تدريبات ومعرفة مجانية أثناء أداءه لوظيفته كمترجم، زيادة على المردود المادي. المعرفة والمهارات التي اكتسبها “الباوندي” يعمل على نشرها لأكبر شريحة من الشباب والمتابعين له على صفحات التواصل الاجتماعي، والذي يزيد عددهم عن 45 ألف متابع موزعين على منصات مختلفة. الباوندي إثبات عملي على أن التفوق في مجال معين يكون حصيلة شغف واهتمام وتطوير ذاتي، فهو ليس خريج ترجمة ولا لغات ولا آداب، ولم يتلقى تدريبات في اللغة الإنجليزية، ولم يمارسها حتى بالمخالطة، هو نتاج للتعلم الذاتي الذي جعله من أهم المترجمين للجهات المحلية والدولية في ليبيا.
النشرة البريدية
التواصل
  •   0922118682
  •    info@impact.org.ly
  •    بنغازي -  ليبيا     

جميع الحقوق محفوظة لمنصة أثر ©2022 

بدعم من

جميع الحقوق محفوظة لمنصة أثر ©2022 

النشرة البريدية
التواصل
  •    0922118682   
  •    info@impact.org.ly
  •    بنغازي -  ليبيا     

جميع الحقوق محفوظة لمنصة أثر ©2022