دور منظمات المجتمع المدني في إدماج النوع الاجتماعي أو الحساسة الجندرية في برامج العدالة الانتقالية (د.هالة الأطرش)

ملخص •إذا كانت العدالة الانتقالية تهدف للإنصاف والعدالة الاجتماعية والاعتراف بالضحايا والاعتذار لهم وكشف الحقيقة والاعتراف بالانتهاكات وضمان عدم تكرارها، وجبر الضرر والإصلاح المؤسسي والتشريعي والدستوري، وإذا كان من ضمن أهدافها تصحيح الهياكل المبنية على اللامساواة في المجتمع والمؤسسات وصنع السياسات، فمن الأساسي أن يكون بناء العدالة الانتقالية حساسا للنوع الاجتماعي. •حجم العنف ضد المرأة في لمجتمع وفي التشريعات، وكيفية تغذية أحدهما للآخر يجعل من الضروري أن ينتهج أي مسار عدل انتقالي نهجا تحوليا، تشارك المرأة في رسم طريقه وآلياته ومستوياته ومراحله، بحيث لا يشمل هذا المسار الانتهاكات التي تعرضت وتتعرض لها النساء فقط، بل الأسباب والعلاقات التي أدت إلى حدوثها واستمرارها وتطور ادوار الرجال والنساء أثناء الصراع وبعد انتهائه. •العدالة الانتقالية الحساسة للنوع الاجتماعي تلتقط ادوار النساء وتعمل على إرساء عدالة تحولية ترفع الظلم وتضمن عدم تكراره وتفهم جذور العنف الممارس على النساء وأشكاله وآثاره المعقدة ومن ثم تجريمه قانونا. ملاحظات •غياب الجندر في هيكلية المنظمات العاملة في مجال العدالة الانتقالية الأمر الذي ينعكس سلبا على دمج الجندر في سياستها وبرامجها. •غياب النساء عن مركز صنع القرار في كثير من المنظمات العاملة في مجال العدالة الانتقالية مما يؤدي إلى عدم سماع تجاربهن وأرائهن وأولوياتهن. •لا تعتبر كثير من المنظمات العاملة في مجال العدالة الانتقالية أن النوع الاجتماعي من أولوياتها. •ترى بعض المنظمات أن قضايا المرأة شأن خاص بالنساء يطرح في منظمات متخصصة بالشأن النسوي فقط. •ضعف التنسيق بين منظمات العدالة الانتقالية والمنظمات النسائية المدافعة عن حقوق المرأة. توصيات: •إدراج الجندرأو النوع الاجتماعي في هياكل المنظمات وسياساتها وبرامجها •رسم سياسات لتعزيز التعاون وإيجاد شركات بين المنظمات النسائية المدافعة عن حقوق المرأة وتلك العاملة على العدالة الانتقالية. •أن يكون تمثيل النساء في مسار وآليات العدالة الانتقالية تمثيلا عادلا. وان تكون نسبة النساء في لجان الحقيقة والمصالحة مناصفة مع الرجال، وأن تعمل على توضيح الأثر الجندري للانتهاكات، ومعرفة الرابط بين اللامساواة السياسية والمجتمعية والقانونية قبل الصراع وآثارها، والنهوض بحقوق المرأة والتأصيل الدستوري لها. ووضع توصيات جبر الأضرار التي لحقت بها على المستوى الفردي والجماعي والحقوقي العام.
النشرة البريدية
التواصل
  •   0922118682
  •    info@impact.org.ly
  •    بنغازي -  ليبيا     

جميع الحقوق محفوظة لمنصة أثر ©2022 

بدعم من

جميع الحقوق محفوظة لمنصة أثر ©2022 

النشرة البريدية
التواصل
  •    0922118682   
  •    info@impact.org.ly
  •    بنغازي -  ليبيا     

جميع الحقوق محفوظة لمنصة أثر ©2022